موسسة السلام الاجتماعية الخيرية
 

 


 

 

��� �������

 

ينتظرون من يكفلهم
 
عدد الزوار

 

 

 

 

  كلمة رئيس مجلس الأمناء  - محمد احمد سعيد الحاج

 

قال تعالى ( وتعاونوا على البر والتقوى )

وقال صلى الله علية وسلم (( مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواجد إذا اشتكى منه عضوا تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى )) رواه البخاري ومسلم

لقد جاءت الرسالة المحمدية بالنور العظيم ,. الذي به انجلى الظلام فأتت رسالة تحمل الخير وتنثر المحبة على البشرية بساطها الأخلاق قال عليه الصلاة والسلام إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق )

وكلمة الأخلاق تحمل في طياتها معان كثيرة وقيم عظيمة لا يسع المجال لذكرها لكننا  نستقي من قدي النبوة الدعوة إلى التراحم والتكافل وإغاثة الملهوف ومساعدة المحتاج والأخذ بيد الضعيف من هنا جاءت فكرة السلام ليصبح السلام عنوان دعوتنا إلى الخير (( مؤسسة السلام الاجتماعية الخيرية التنموية )) نبته زرعناها بتعاون الخيرين رعيناها لتصبح وبحمد الله شجرة خير يستظل كل محتاج بظلالها ويستفيد من ثمارها كل صاحب حاجة ولاؤنا لله تعالى ولوطننا ولا نتبع أي طبف سياسي

لذلك وضعنا نصب أعيننا خدمة الشرائح الأضعف في المجتمع من فقراء وأرمل وأيتام ومعاقين نسعى جميعا بكل جهد\ وصدق إلى مد يد العون لهم ما استطعنا إلى ذلك سبيلا لتنعكس صورة هذا الجهد إلى أهداف صغناها بعناية مترجمين هذه الأهداف لتصبح برامج من شانها تنمية الإنسان الفرد من جميع النواحي  التعليمة والتأهيلية والاجتماعية والتنموية ... وغيرها

ولا يسعنا إلا أن نقدم الشكر لكل الخيرين من ابنا هذا الوطن الذين لا يبخلون بجهدهم ومالهم على مجتمعهم ووطنهم والشكر موصول كذلك لرجل الخير الأول صاحب القلب الكبير فخامة الأخ / رئيس /علي عبدالله صالح –رئيس الجمهورية –حفظة الله –صاحب اليد البيضاء وراعي مشاريع الخير في الوطن

سائلين المولى عز وجل ان يوفق الجميع لما فيه الخير  والسداد

 

الوقت

 
صور عشوائية
 
 

البوم الصور

 

شهائد تقديرية

صحف عربية























h


 

 

 
  تصميم سام تعز  777783101